فوائد تناول 6 فصوص من الثوم المشوي

فوائد تناول 6 فصوص من الثوم المشوي



فوائد تناول 6 فصوص من الثوم المشوي

إذا كنت الأشخاص الذين لا يفضلون تناول الثوم الصحيح في الصباح ، فيمكنك الإبتعاد عنه ، وتجربة تناول الثوم المشوي الذي يقدم نفس المنافع الصحية التي يضمنها لك النوع الأول ، فالثوم يعد طعاما خارقا “super food” ، حيث يستطيع الحفاظ على استقرار ضغط الدم وصحة القلب ، مما يساعد في الحفاظ على صحة عموما على المدى الطويل ، لذلك يجب أن تتعرف على المنافع الصحية لتناول الثوم المشوي .

تحذير : إذا كنت تعاني من مشكلات صحية في المعدة ، يجب أن تستشير طبيبك الخاص أولا قبل تناول الثوم المشوي .

المنافع الصحية لتناول 6 فصوص ثوم مشوي صباحا :

1- بعد ساعة : بعد مرور ساعة من تناول الثوم المشوي ، يحاول الجسم هضمه كأي طعام آخر ، مما يتيج الفرصة لإمتصاص العناصر الغذائية الموجودة بداخله بطريقة بطيئة .

2- بعد مرور 2-4 ساعات : يبدأ العامل المضاد للسرطان الموجود ضمن محتويات الثوم في العمل على نظام الجسم ، حيث تقوم المواد المضادة للأكسدة بمحاربة الجذور الحرة ، إذن فالثوم المشوي يقلل خطر الإصابة بأمراض السرطان .

3- بعد مرور 4-6 ساعات : يبدأ الجسم في إمتصاص المواد الموجودة في الثوم ، كما يساعد الثوم المشوي في تعزيز الخلايا التائية ، وهي عبارة عن خلايا تحارب الأمراض ، ويستطيع الثوم أيضا تعزيز صحة الجهاز المناعي للجسم ، ويجعله قادرا على التخلص من الدهون الزائدة المتراكمة والماء بداخله .

4- بعد 6-7 ساعات : يحتوي الثوم المشوي على المواد المضادة للبكتريا ، والتي تبدأ في العمل بعد مرور 6 ساعات ، حيث تقوم بقتل البكتريا التي تسبب العدوى داخل الجسم .

5- بعد مرور 6-10 ساعات : يستطيع الجسم الإستفادة من العناصر الغذائية في الجسم ، ويكون الثوم قادرا على انهاء عمله طبقا لمستوى الخلايا الموجودة في الجسم ، ولكنه يكون قادرا على تنظيف الجسم بعد خلال 24 ساعة .

6- ماذا يفعل الثوم أيضا ؟ يقوم الثوم بتقوية العظام ، يعزز المناعة ، يخفض ضغط الدم ، يطيل عمر الخلايا وينظف الجسم من السموم الضارة .

7- لماذا ينصح بتناول الثوم يوميا ؟ يستطيع الثوم تقليل الشعور بالتعب ، ينظم معدلات الكوليسترول في الجسم ، يحمي من المشكلات المتعلقة بالأوعية الدموية ، يحسن أداء الأشخاص الرياضيين ويمنع الجسم من امتصاص المعادن الثقيلة .

أهم المنافع الصحية للثوم المشوي :

1- تقوية الجهاز المناعي : يحتوي الثوم المشوي على مادة “الإليسين” التي تساعد في التخلص من أنواع العدوى المختلة ، مما يدعم صحة الجهاز المناعي ليكون قادرا على مقاومة البكتريا والفيروسات عند الإصابة بها ، ومن أهم الأمراض التي يساعد في علاجها نزلات البرد ،الانفلونزا ، التهاب الشعب التنفسي واحتقان الجيوب الأنفية .

2- الوقاية من الأمراض السرطانية : يساعد الثوم على الوقاية من السرطان وخصوصا الأنواع المتعلقة بالجهاز الهضمي مثل سرطان المعدة ، القولون والمستقيم ، لذلك ينصح بتناول فصوص الثوم يوميا .

3- تنظيم معدلات الكوليسترول في الدم : يساعد الثوم على الوقاية من أمراض القلب والشرايين مثل السكتات الدماغية والنوبات القلبية ، لأنه يستطيع تخفيض كل من الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية في الدم .

4- يعالج المشكلات المتعلقة بالبشرة : يحتوي الثوم المشوي على مادة الكبريت ، التي تستطيع علاج الالتهابات الداخلية والخارجية في الجسم ، لذلك يمكنه علاج آثار الحروق والجروح سريعا ، كما يعالج البثور والحبوب ويحمي من ظهورها مرة أخرى .

5- يعالج مشكلات الشعر : يستطيع الثوم الوقاية والعلاج من بعض المشكلات الشائعة للشعر مثل التساقط والتقصف والقشرة أيضا .

طريقة تحضير الثوم المشوي :
المكونات المطلوبة : رأس ثوم كامل بحالة جيدة ، القليل من الزبدة وورق ألومنيوم .

طريقة التحضير : تقطع مقدمة رأس الثوم لتظهر الفصوص من أعلى ، يتم دهنها بالزبدة المذانبة أو زيت الزيتون ، ثم تغلف بقطعة من ورق الألومنيوم وتوضع في فرن ساخن لمدة نصف ساعة ، يتم استخراج الثوم بحذر وتناوله أو استخدامه حسب الرغبة حين يهدأ .

مقال \ ليدي الامورة




مجلة الطبخ العربي | © 2021 جميع الحقوق محفوظة